التعلم الذاتي Self-education

صباح آخر واقف بالباب: كيف نطوي أيام العطالة؟

“صباح واقف بالباب”، هذا صباح آخر واقف بالباب، وأنا “أفعل ما يفعل العاطلون عن العمل، أُربي الأمل”، ولأن علاقتي مع الليل متوترة باعتباره وقت لا أستطيع أن أقطعه لوحدي، فأنا أعيش غالب أيامي على مذهب “مضناك يصلي العشاء وينام”، وأستيقظ في الساعة الرابعة فجرًا، مع العصافير وأحيانًا بعدها.. أُعد قهوتي العربية وأبدأ يومي بأمل أُجدد… تابع قراءةصباح آخر واقف بالباب: كيف نطوي أيام العطالة؟

حياة Life

التأتأة: عُقد الطفولة كمادة للسخرية

بعد البسملة: سنظلُّ نرسم ضحكة الأطفالِ.. حتى يضحكَ الأطفالُ‏ ❤️ في طفولتي كنتُ أعاني من التأتأة، وعادتي في الحديث وكأن الكلمات تتسابق من فمي، زادت من حدة التأتأة، كانت تلزمني (الركادة) لتجنب أكثر عدد من الكلمات المترددة. وكان لدي أستاذة وأشخاص من محيطي، قد أخذوني كمادة للسخرية. مازلتُ لا أفهم كيف يكون بوسع أستاذة أن… تابع قراءةالتأتأة: عُقد الطفولة كمادة للسخرية

الحياة الوظيفية Career · حياة Life

بين العمل والحياة: كيف حاولت ابتلاع الفترة الماضية؟

مساكم/صبحكم الله بما يسركم، وكف عنكم مايضركم 💛 في بداية عام 2020 حصلت على فرصة وظيفية في الكلية التقنية للفصل الدراسي المنصرم، كانت الفرصة أن أكون “مُدربة” في قسم التقنية الإدارية، وأعتقد أن مايقابل وظيفة مدربة، هي وظيفة “معيدة” في الجامعة. كنت وقتها أعمل عن بُعد في القطاع الخاص، مع شركة ناشئة منذ عام 2017..… تابع قراءةبين العمل والحياة: كيف حاولت ابتلاع الفترة الماضية؟

التسويق Marketing

هل أثرت الموضة على عاطفة المُستهلك؟

  “مفهوم الموضة يتجسد في أنك تستطيع إلقاء الاشياء ليس لانها غير قابلة للاستخدام، بل لانها فقدت قيمتها الاجتماعية” ـ جوليت سكور لقد تكاثرت الاسئلة في رأسي حول الموضة منذ اللحظة التي قرأت فيها سؤال لشخص يهتم بـ”التجرد” وبمعنى آخر يهتم بفكرة التخلي عن الأشياء مثل الملابس الزائدة، وضرورة أن تكون مستعدًا لهذا التخلي. يقول… تابع قراءةهل أثرت الموضة على عاطفة المُستهلك؟

التسويق Marketing

مستحضرات التجميل: هل علي أن أبدو كشخص آخر؟

  في فترة ما، انجرفت ورى اعلانات مستحضرات التجميل، واصبح لدي العديد والعديد من المنتجات التي استخدمها والتي لا استخدمها وانما اشتريتها لاني شعرت بأنه يجب علي ذلك. قبل سنة من الآن بدأتُ السعي للتقليل، وقبل أن اتخلص من الكم الهائل الذي لدي، كانت تراودني اسئلة مثل: “لماذا علي أن أسعى للكمال؟” و “لماذا علي… تابع قراءةمستحضرات التجميل: هل علي أن أبدو كشخص آخر؟

التسويق Marketing

هل رسمت الاعلانات صورة نمطية للمرأة؟

لقد ساعدت وسائل التواصل الاجتماعي بشكل خاص على اغراقنا بالاعلانات، التي تخلق نمط حياة محدد، مثالي نوعا ما، وتُقنعنا بإمكانية تحقيقه، هذه الصورة تؤدي بدورها الى تقليل احترامك لذاتك، وبالتالي انفاق المزيد من الأموال من أجل الوصول الى الصورة النمطية التي تعتقد أنت وبشكل خاطئ أنها الصورة الصحيحة. لذلك من الضروري أن نسأل أنفسنا: هل… تابع قراءةهل رسمت الاعلانات صورة نمطية للمرأة؟

إدارة الأعمال Business Administration

في السوق: تعدد الخيارات، حرية أم عجز؟

كان قد لفت انتباهي الطريقة التي يتعامل بها معي البائع في محل الساعات، فور دخولي، بعد الترحيب وقبل أن أرى الموجود يسألني كالتالي: “أنت حابه ساعة عملية أو مناسبات؟ ألماس أو بدون؟ فضي ذهبي روز؟ عندك حد معين بالسعر؟” وهكذا. كنتُ أحسب فيما مضى أنها كانت من منطلق العناية بالعملاء ليس إلا، وكنت غالبًا أحاول… تابع قراءةفي السوق: تعدد الخيارات، حرية أم عجز؟

التسويق Marketing · شركات Companies

اغواء العقل في: بيبسي أم كوكاكولا؟

من البداية، في أيام الجامعة كانت شركة كوكاكولا مُتصدرة عند محاولة دراسة حالة لشركة ما، وذلك لنجاحها على المستوى العالمي وقدرتها على المحافظة على مكانتها رغم المنافسة التي بينها وبين شركة بيبسي. ليس السر في نجاح كوكاكولا هو المذاق فإختبارات التذوق كانت ضدها، انه التسويق. لم يسبق أن مر علي شخص ما، قال من المرة… تابع قراءةاغواء العقل في: بيبسي أم كوكاكولا؟

إدارة الأعمال Business Administration

القهوة أم الكوب؟

    عندما كنتُ في الجامعة درست مادة “إدارة الجودة الشاملة” ولأني درستها على يد أستاذة فاضلة وعزيزة جدًا، فقد غيرت فيني أشياء كثيرة -هذه المادة- من ضمنها: ضرورة الموازنة بين حاجتي والجودة، إذا أنه ليس كل شيء يجب أن تكون جودته عالية، الجودة المتوسطة تكون كافية أحيانًا. ثم أن أهم نقطة في الجودة هي… تابع قراءةالقهوة أم الكوب؟

حياة Life

٢+٢= ٥ !

‏   جاءت فكرة هذه التدوينة عندما وجدت نفسي أُردد بيت شعر لفاروق جويدة قال فيه: “إن سألوكِ كيف مات الحب! قولي جاء في زمنٍ حزين” ولعل كلمة زمن حزين -مع الاسف- أستوقفتني بصفتي باحثة عن عمل، أو عاطلة عن العمل كما يصفها البعض. ربما يأتي يوم أُحصي فيه عدد الرسائل المرسلة الى جهات التوظيف… تابع قراءة٢+٢= ٥ !